HyperLink HyperLink EFUEgypt HyperLink HyperLink
ملفات الفيديو
لقاء مع الدكتورة هدي بدران حول مشاكل الرؤية والاستضافة - ابوة مع إيقاف التنفيذ

الاتحاد يناقش القوانين التي تميز ضد المرأة مع النائبات
تاريخ النشر: 05/04/2021

نظم مشروع "شبكة القيادات النسائية لتمكين المرأة ومنع التمييز ضدها فى القوانين والتشريعات السياسية" التابع للاتحاد، لقاء مع نائبات بمجلس النواب، وتناول اللقاء التعريف بالمشروع، ومناقشة أهمية تمكين المرأة وتعديل القوانين التي تميز ضدها، بالإضافة إلى مناقشة مقترح مشروع قانون الأحوال الشخصية الجديد، وتسليط الضوء على أهم ما يخص المرأة والمصلحة الفضلى للطفل في المشروع.
وافتتحت الدكتورة هدى بدران، رئيسة الاتحاد النوعي لنساء مصر اللقاء، وعرفت بالاتحاد وتاريخه ومجهوداته في كافة محافظات مصر، كما أكدت على مبادرة الاتحاد واستعداده لمساعدة النائبات في عملهن، من استشارات وصياغة قوانين ومراجعتها وغيره، كما أكدت على أهمية العمل على توحيد الجهود والخطى للنهوض بأوضاع المرأة وحماية الأسرة والطفل، بالإضافة إلى فتح الباب لمناقشة مسودة قانون الأحوال الشخصية.
وأشادت النائبات بالتقدم الذي أُحرز لصالح المرأة في مصر، من دعم الرئيس عبد الفتاح السيسي للمرأة، وسن القوانين، والتمثيل البرلماني الهائل وغير مسبوق للمرأة، كما سلطوا الضوء على قانون الأحوال الشخصية المقترح، مؤكدات على أنهن لن يسمحن بإهدار حقوق المرأة في مجلس النواب، وأنهن حريصات على الاستماع للشارع وتمثيل آرائه، وأن مجلس النواب له انجازات عديدة لصالح المرأة مثل قوانين تغليظ عقوبة الختان والتحرش وغيرهما، وأنهن يعملن على منع زواج الأطفال من خلال قانون كامل، كما سلط النقاش على القوانين التي تميز ضد المرأة، وأكدت النائبات على أهمية طرح مشروع قانون لفوضية عدم التمييز التي يقرها الدستور.
وانتهى اللقاء بتأكيد الحاضرات على أهمية العمل على توحيد الجهود بين نائبات مجلسي النواب والشيوخ ومؤسسات المجتمع المدنى، لاصدار وتفعيل المزيد من القوانين التى تضمن للمرأة حقوقها وتضمن استقرار الأسرة ومصلحة الطفل الفضلى، كما أوصت النائبات بضرورة التواصل الدائم وعقد المزيد من ورش العمل وحلقات النقاش حول القوانين المتعلقة بالمرأة والطفل، وأبدى الاتحاد النوعي لنساء مصر استعداده لتقديم كافة أشكال الدعم القانوني والاستشاري للنائبات والحرص على التواصل الدائم معهن ومتابعة أداء الحكومة، وتفعيل دور مؤسسات المجتمع المدني والعمل على تطويرها ورفع كفاءتها.
© Copyright 2015. All Rights Reserved.