HyperLink HyperLink EFUEgypt HyperLink HyperLink
ملفات الفيديو
تقرير قناة الغد العربي| انطلاق مؤتمر التمكين الاقتصادي للمرأة العربية بالقاهرة

نساء مصر يناقش مشكلة الطلاق المبكر بجامعة الاسكندرية
تاريخ النشر: 04/12/2018
 
نساء مصر يناقش مشكلة الطلاق المبكر بجامعة الاسكندرية
رئيس اتحاد نساء مصر هدي بدران : لا امكانية لبناء الدول دون بناء الإنسان والحفاظ على الأسرة
النائبة هند الجبالي نعمل على  تمرير قانون مزاولة المهنة للأخصائيين الاجتماعيين و تعديل قانون نقابة الاجتماعيين
 
عقد الاتحاد العام لنساء مصر بالتزامن مع الحملة الدولية لمناهضة العنف ضد المرأة مؤتمرا حول ظاهرة الطلاق المبكر بالتعاون مع كلية الخدمة الاجتماعية بالإسكندرية وجمعية المرأة والتنمية، شارك بالمؤتمر عددا من الخبراء فى مجالات القانون وعلم الاجتماع والنفس وممثلي الجمعيات الاهلية بالإسكندرية وكذلك عدد من طلاب الجامعة .
بدا اللقاء بكلمة ترحيب من طلعت السروجي عميد المعهد العالي للخدمة الاجتماعية والذى رحب بالتعاون مع المؤسسات الاهلية وثمن دور الاتحاد العام لنساء مصر في طرح القضايا والمشكلات المجتمعية وخاصة قضايا المرأة  .
تلى ذلك كلمة هدي بدران رئيس الاتحاد والتي أوضحت أنه لا امكانية لبناء الدول دون بناء الإنسان والحفاظ على الأسرة، واضافت أن تكامل الجانب الاكاديمي مع الجانب العملي يؤدى الى مواجهة ظاهرة الطلاق بشكل أفضل، خاصة في ظل ارتفاع نسب الطلاق والتفكك الاسري  والتي تدل على وجود خلل مجتمعي، هذا الخلل يستدعي توصيف وتشخيص سليم وهذا لن يأتي دون تعاون وجهود المؤسسات الاكاديمية .
بينما قدمت عايدة نور الدين دراسة قانونية بعنوان " الطلاق والتطليق المبكر في قوانين الاحوال الشخصية المصرية " تناولت الدراسة الفروق ما بين الطلاق والتطليق، والخلع ، ثم قدمت معالجة قانونية لمشكلة الطلاق المبكر وذكرت ان نسب الطلاق وصلت عام 2009 إلي أكثر من 41 ألف حالة طلاق وفقا لإحصائيات التعبئة العامة والإحصاء، بينما بدأت الدولة بالاهتمام بالظاهرة منذ عام 2017، واضافت نور الدين أن مشكلة الطلاق المبكر لها أبعاد اقتصادية واجتماعية، كما ينتج عنها ظواهر خطيرة منها تسرب الأطفال من التعليم وخلصت الدراسة التي قدمتها الى اهمية تأهيل الأخصائيين الاجتماعيين في محاكم الأسرة ومكاتب التسوية للقيام بدورهم،  واقترحت ان تقوم وزارة التعليم بتدريس مادة عن الاسرة ابتداء من التعليم الاعدادي، وشددت على أهمية تأهيل الشباب المقبلين علي الزواج ، وكذلك تأهيل العاملين بمكتب تسوية المنازعات لزيادة قدراتهم على حل النزاع الاسري وديا، وشددت على أهمية وضع قانون واحد للأسرة يقوم علي مبادئ العدل والمساواة والكرامة الانسانية تماشيا مع الدستور الجديد لتحقيق الامن والامان لجميع افراد الاسرة المصرية
بالإضافة الى اقرار قانون موحد للأسرة، وطالبت النائبة هند الجبالي بالاهتمام بهذه المشكلة، ولففت النظر الى أن الاتحاد العام لنساء مصر قدم مشروع  قانون بهذا الخصوص .
بينما قدم محمود عبد الرحمن  الاستاذ المساعد بالمعهد العالي للخدمة الاجتماعية  ورقة علمية بعنوان "اسباب وأبعاد قضية الطلاق المبكر" قدم من خلالها  عدة مقترحات لتعظيم دور الأخصائي الاجتماعي في حل  المشكلات الزوجية والتي تساهم في ظاهرة الطلاق المبكر،  واقترح  بان تقوم الهيئات العلمية  بإعطاء رخصة لمزاولة مهنة الأخصائي الإجتماعي، وكذلك  رفع الوعي بالتزامات الزواج. وأهمية الأسرة .
كذلك أوصى فى ورقته بتأهيل مجموعة من شباب الأخصائيين الاجتماعين  لممارسة دورهم في  نشر الوعي وكذلك لعب دور تأهيلي فيما يتعلق  بمرحلة ما بعد الطلاق  .
بينما اعلنت النائبة هند الجبالي عضوة مجلس النواب خلال كلمتها بالمؤتمر أنها تعمل علي تمرير قانون مزاولة المهنة للأخصائيين الاجتماعيين و تعديل قانون نقابة الاجتماعيين.
كما تضمن المؤتمر جلسة استماع لبعض حالات الطلاق المبكر، وكلمات ومقترحات الحضور، بينما اختتمت رئيس الاتحاد العام لنساء مصر هدي بدران المؤتمر بمطالبة كافة كليات ومعاهد الخدمة الاجتماعية بالتعاون مع المجتمع المدني والدولة في مواجهة المشكلات الاجتماعية، بوصف أن مهنة الخدمة الاجتماعية لها أدوار متنوعة في خدمة الفرد والجماعات والمجتمع،  وذكرت أن هناك ادوار متعددة لمهنة الخدمة الاجتماعية  منها تأهيل المقبلين علي الزواج و تعريفهم بالزواج و مسؤولياته عملية  تسوية النزاعات في  حالات الطلاق.
 
 
© Copyright 2015. All Rights Reserved.