HyperLink HyperLink EFUEgypt HyperLink HyperLink
ملفات الفيديو
تقرير قناة الغد العربي| انطلاق مؤتمر التمكين الاقتصادي للمرأة العربية بالقاهرة

                انعقاد الملتقي الاول لاحتياجات النساء  بحضور 5 نائبات و40 جمعية اهلية وقيادات صحفية واعلامية
تاريخ النشر: 16/01/2018
               
انعقاد الملتقي الاول لاحتياجات النساء  بحضور 5 نائبات و40 جمعية اهلية
وقيادات صحفية واعلامية



هدي بدران : تحقيق مطالب النساء العادلة يستوجب تعاون القيادات النسائية.
 وضع أجندة للاحتياجات المجتمعية خطوة تساعد النواب فى تقديم تشريعات قانونية مهمة .
 
عقد الاتحاد العام لنساء مصر برئاسة هدي بدران  " الملتقي الاول لاحتياجات النساء " بمشاركة 5 عضوات من أعضاء مجلس النواب وقيادات نسائية من 40 جمعية أهلية من ثلاث محافظات ، بالإضافة الى العديد من القيادات النسائية الاعلامية من الصحفيات ومراسلي  شبكات الاذاعة والتليفزيون، وهدف الملتقي إلي دعم التواصل بين النائبات والقيادات النسائية من الناخبات لتأكيد دورهن القيادي في عملية اقتراح المشروعات وصياغة السياسات الوطنية الداعمة للأسرة المصرية وقضايا المرأة .
وقد رحبت هدى بدران خلال كلمتها بالحضور ووجهت الشكر للقيادات النسائية المشاركة فى المشروع وأكدت على ان الاتحاد يهتم بتقوية الحركة النسوية منذ ان تم اعادة تأسيسه عام 2011 ، واضافت بدران ان الاتحاد ينطلق من ان تحقيق مطالب النساء العادلة يستوجب تعاون القيادات والمنظمات النسائية، وكذلك تعاون القيادات المحلية مع النائبات، مما يساهم فى  وضع أجندة للاحتياجات المجتمعية الملحة  لكى تتحول الى مشاريع قوانين جديدة تقدم للبرلمان،  بالإضافة الى تفعيل التشريعات التي تخص قضايا النساء، واضافت ان تكاتف جهود القيادات النسائية والبرلمانيات ومنظمات المجتمع المدني وفى مقدمتها  الاتحاد العام لنساء مصر من  شانه ان يضع قضايا النساء كأولوية على اجندة متخذي القرار،  وسيؤدي هذا التعاون فى أنجاز مهام ملحة للحركة النسوية فى مقدمتها  رفع كافة اشكال التمييز التي تعانى منها النساء، وكذلك تمكينها اقتصاديا، وتوظيف امكانياتها فى المشاركة الفعالة بما يعود بالنفع على كافة فئات المجتمع . وختمت بدران كلمتها بالقول " اذ ينفذ الاتحاد مشروع "دعم القيادات النسائية " لدعم التعاون بين القيادات النسائية فأننا نرجو ونأمل ان يكون هذا المشروع بفضل جهودكم خطوة لتحقيق مستقبل أفضل لنساء مصر بل و المجتمع بأكمله"
وقد تناول الملتقى خلال أجندة عملة اربع نقاط اساسية هي  عرض قضايا النساء طبقا لتقدير الاحتياجات الأساسية التي قام به الاتحاد من خلال حلقات نقاش في محافظات القاهرة والاسكندرية والمنيا واسيوط وبورسعيد والجيزة والمنوفية وقد عرضته هدي الطحاوي مدير مشروع " دعم القيادات النسائية"  تلى ذلك عرض قضايا المرأة من خلال مؤشرات المسح السكاني الصحي والذى استعرضته  فاطمة الزناتى الأستاذة بكلية الاقتصاد متناولة بالتحليل مؤشرات  الزواج المبكر والختان والعنف  الأسري وكذلك مؤشرات تمكين المرأة.
بينما أشارت النائبة مرفت موسي خلال الملتقى  أن مشكلات العنف الاسرى ضد المرأة مرتبطة ارتباطا وثيقا بمدى تمكين المرأة اقتصاديا حيث أن هناك علاقة عكسية ما بين تمكين المرأة اقتصاديا وبين معدل العنف، فكلما تمكنت المرأة اقتصاديا وارتفع دخلها كلما انعكس ذلك على مقاومتها للعنف .
بينما تحدثت النائبة منى منير عن الجهود البرلمانية التي تبذل لإقرار تشريعات لصالح قضايا الطفولة والنساء، واشارت الى  مشروع قانون لتغليظ عقوبة خاطفي الأطفال، حيث تتراوح العقوبة من 10-15 سنة،  وطرحت النائبة خلال الملتقي  ضرورة  توافر دور حضانة  لأطفال العاملات عن طريق تفعيل المواد القانونية التى يتضمنها قانو العمل، وفى هذا السياق اقترحت هدى بدران  رئيس الاتحاد العام لنساء مصر بتدشين  حملة من اجل توفير اماكن استضافة وحضانة  للأطفال العاملات ، كما عرضت النائبة منى منير  مشروع قانون يستبدل عقوبة الحبس للغارمات بالخدمة العامة  .
 
 
© Copyright 2015. All Rights Reserved.