HyperLink HyperLink EFUEgypt HyperLink HyperLink
ملفات الفيديو
تقرير قناة الغد العربي| انطلاق مؤتمر التمكين الاقتصادي للمرأة العربية بالقاهرة

28 منظمة وهيئة مصرية ودولية.. تعلن تأييدها لمشيرة خطاب
تاريخ النشر: 09/10/2017
1   
 


كتبت- حنان عبدالقادر:
   

أعلنت 28 منظمة وهيئة واتحاداً عاماً ونقابة مصرية وعربية وأفريقية ودولية تأييدها الكامل لترشيح السفيرة مشيرة خطاب لمنصب مدير عام المنظمة الدولية للعلوم والثقافة "اليونسكو" متمنين لها الفوز في الانتخابات المقرر انعقادها غداً الاثنين لخلافة البرتغالية إرينا بوكوفا في رئاسة المنظمة وأكدوا في بيان لهم ان مشيرة خطاب تعد الأحق والأكثر جدارة بتولي هذا المنصب الدولي المهم نظراً لما تمتلكه من خبرة سياسية ودبلوماسية وإنسانية ممتدة ترتبط بشدة ومجالات عمل منظمة اليونسكو.
كما أكد البيان ان هذه الخبرة الكبيرة هي التي جعلتها تمتلك رؤية فريدة ومميزة لهيئة اليونسكو حيث قامت في أبريل الماضي بعرض برنامج وخطة لإصلاح المنظمة الدولية التي جاءت تحت عنوان "أقرب للناس وأقرب لمهمتنا" خاصة في تأكيدها علي سعيها لكي تكون اليونسكو منظمة تتميز بالتركيز والشفافية والفاعلية وتنفذ مهامها وهذا العرض يقوم به كل مرشح وقد استطاعت بعرضها ان تحصل علي تأييد واسع علي مستوي الدول العربية والأفريقية والدولية.
أشار البيان إلي أن الأعضاء التنفيذيين باليونسكو قد أكدوا ان عرضها كان موفقاً جداً وهي تتحدث عن ضرورة وضع حد للحروب الضارية ومحاولة التوصل إلي سبل جديدة لتسوية النزاعات المتأصلة والمترسخة مع التعهد بمحاولة إنجاح التغيير المطلوب لرصد الجذور الأساسية للمشكلات وحشد الموارد اللازمة لدعم الجهود المبذولة في تعليم الفتيات ومكافحة العنف.
وأعربت المنظمات عن أن أملها في الفوز كبير خاصة أنها تحظي بدعم أفريقي باعتبارها مرشحة القارة وليس مصر فقط فهناك 17 دولة أفريقية من بين أعضاء المجلس التنفيذي الـ 58 والفائز بحاجة إلي 30 صوتاً وفرصة فوز السفير مشيرة خطاب كبيرة خاصة بعد تأكيدات من دول مثل جنوب أفريقيا وموريشيوس وموزمبيق وتوجو ونيجيريا وغينيا الاستوائية علي منح أصواتهم لمرشحة مصر فضلاً عن دول أخري خارج النطاق الأفريقي مثل باراجواي والهند.
والموقعون علي البيان هم المجلس القومي للمرأة وجميع عضواته وأعضائه وأمانته العامة وفروعه بالمحافظات ولجنة الشئون الأفريقية بمجلس النواب المصري ولجنة القوي العاملة ولجنة حقوق الإنسان وجميع نائبات مصر بالبرلمان المصري والاتحاد العالمي لبيت العائلة المصرية بالخارج المكون من عشرين مؤسسة ورابطة مصرية أهلية في قارات العالم المختلفة واتحاد شباب الريف بكل هيئته وباسم رئيس الاتحاد الأستاذ عيد العقاري وجميع الأعضاء شباب الريف وشباب القبائل العربية في جميع محافظات جمهورية مصر العربية واتحاد الجاليات المصرية في الخارج والنقابة العامة للفلاحين والاتحاد العام لنقابات عمال مصر برئاسة جبالي المراغي وباسم ملايين الأعضاء المنتمين له وأعضاء الاتحاد النوعي لنساء مصر وأعضاء التحالف الشعبي لنساء مصر وجمعية نهوض وتنمية المرأة ورابطة المرأة العربية وجمعية حواء المستقبل وهيئة كاريتاس مصر والهيئة القبطية الإنجيلية ومؤسسة وسائل الاتصال من أجل التنمية والجمعية المصرية للتنمية الشاملة ومؤسسة القيادات المصرية للتنمية ومؤسسة المرأة العربية الأفريقية للتنمية والجمعية الطبية النسائية وجمعية نساء من أجل التنمية ومؤسسة قرة للتنمية المستدامة ومؤسسة إقبال الخيرية التنموية والمركز المصري لحقوق المرأة وجمعية الصعيد للتربية والتنمية ومؤسسة سالمة ومؤسسة مصر لكل أهلها وجمعية عين البيئة والجمعية النسائية لتحسين الصحة.
وفي حوار خاص أجرته مع مجلة "لوبوان" الفرنسية وذلك رداً علي سؤال حول انعدام الثقة من جانب بعض الدول في المنظمة وتجميد الولايات المتحدة لمساهمتها في موازنة اليونسكو منذ 2012 وعلي خلفية القرارات الخاصة بفلسطين.
قالت خطاب: إنه علي اليونسكو ترك السياسة للأمم المتحدة إلا أننا لن نعود إلي الوراء فيما يتعلق بالقرارات المتخذة لافتة إلي أن المشكلة لا تتعلق بفلسطين باعتبارها مقبولة منذ وقت طويل وأشارت إلي تطلعها إلي بناء توافق بين الدول حتي يتمكنوا من المضي قدماً سوياً وإلي رغبتها أن تعمل المنظمة الأممية في فلسطين في قطاعات الصحة والتعليم مثل أي مكان آخر مشيدة بالتعاون الجيد بين الفلسطينيين والإسرائيليين في برامج اليونسكو.
وقالت خطاب: من الواضح أننا لن ننزع التسييس من المنظمة في بضعة أيام ولكن بإمكاننا المساعدة في استعادة الثقة تدريجياً في اليونسكو.

المصدر : المساء 
 
© Copyright 2015. All Rights Reserved.