HyperLink HyperLink EFUEgypt HyperLink HyperLink
ملفات الفيديو
تقرير قناة الغد العربي| انطلاق مؤتمر التمكين الاقتصادي للمرأة العربية بالقاهرة

أول امرأة تتولى رئاسة مدينة في أسوان: النجاح يأتي من خدمة الوطن
تاريخ النشر: 07/03/2017

 كتب: محمود ملا |
وتقول المهندسة «فاطمة» إنه ليس هناك فرق بين الرجل والمرأة في العمل لكن الفرق يكمن في الشخصية والكفاءة والأداء فهناك رجل أكفأ من المرأة وامرأة أكفأ من الرجل فالمعيار هنا ليس النوع لكن الكفاءة، لذلك رأينا عام 2017 تعيين أول محافظ امرأة كما كنت أول سيدة تشغل منصب مدير للمنطقة الصناعية في قفط بمحافظة قنا حتى أصبحت من أفضل المناطق الصناعية على مستوى الجمهورية، ونجحت في تخصيص جزء كبير من قرض صندوق لنقد الدولى المخصص لمحافظتي سوهاج وقنا لتطوير وهيكلة المنطقة الصناعية.

وتضيف أن مؤهلها كمهندسة مدنية ساعدها في عملها التنفيذي، حيث بدأت عملي مهندسة في قسم المشروعات والتنظيم بمركز قفط محافظة قنا، وأشرفت خلالها على تنفيذ العديد من المشروعات الخدمية من مدارس ومستشفيات وبريد، ثم في عام 96 توليت منصب رئيس جهاز المنطقة الصناعية، ثم مدير المنطقة الصناعية بمركز قفط في 2002 قبل أن يتم تعييني رئيسًا لمدينة الرديسية في أسوان، مشيرة إلى أنها كمهندسة مدنية فإن عمل المحليات مرتبط بالعمل الهندسي ما سهل عليها أمورا كثيرة.

وتابعت، تقدمت لمسابقة المحليات الأخيرة، حيث تم تعييني رئيسًا لمدينة أبوسمبل السياحية، ثم تم تعديل القرار لأتولى منصب رئيس مدينة الرديسية، التي تبعد عن مقر إقامة أسرتي في محافظة قنا، حيث يقيم زوجي وابنتى الوحيدة الطالبة في بكالوريوس علوم في قنا، لافتة إلى أن لديها العديد من الملفات المتراكمة منذ سنوات والتى أسعى لإنجازها، حيث بدأت فيها من نقطة ما قبل الصفر في قطاعات الصرف الصحى التي توقفت منذ 2014 وإقامة نقطة إطفاء وتطوير المرسى النهرى وإزالة التعديات ومنظومة النظافة وعمل المخطط الاستراتيجي للمدينة.

ولديها قناعة خاصة مرتبطة بعمل الوحدات المحلية، وهي أنه إذا صلحت الإدارات الهندسية صلحت المحليات، مؤكدة أنها لن تتهاون في أي تعدٍ على أملاك الدولة في أي مكان تعمل به، وأضافت أن محافظ أسوان يقدم لي كل الدعم ويشجعني باستمرار، وقال لي: «إنتى تجربة في أسوان حريص على إنجاحها».

وحول طموحها المهني قالت إنها تقدمت في الأساس لشغل منصب سكرتير عام مساعد وليس رئيس مدينة لكن هدفي الأول والأخير أن أخدم بلدى في أي مكان لأن النجاح سيأتي من خدمة بلدي.

وتضيف المهندسة فاطمة أنها حصلت على مؤهلها بتقدير جيد جدا، وحصلت في مشروع التخرج على درجة الامتياز، وحصلت على أفضل مدير على مستوى الإدارة الوسطى في قنا، ولدي مهارات سياسية، لأني عضو بالمجلس القومي للمرأة في قنا منذ 2009، وعملت على تطوير ذاتي من خلال المشاركة في العديد من الدورات التدريبية لتنمية المهارات، والعمل التنفيذي ومحو الأمية والصحة، التي تم اجتيازها بنجاح وحصلت فيها على المراكز الأولى، كما عملت مع العديد من المحافظين السابقين خلال فترة عملي في قنا.

المصدر : المصري اليوم 
 
© Copyright 2015. All Rights Reserved.