HyperLink HyperLink EFUEgypt HyperLink HyperLink
ملفات الفيديو
نساء مصر يناقش الطلاق المبكر

نائبات مصر عنوان اجندة 2019
تاريخ النشر: 17/12/2018
نائبات مصر عنوان اجندة 2019
ضمن أنشطة الاتحاد العام لنساء مصر لدعم القيادات النسائية، خصص الاتحاد اجندة عام 2019 لعرض وتحليل أنشطة النائبات في البرلمان المصري، جاءت الاجندة لتعرض انشطة 24 نائبة من نائبات البرلمان البالغ عددهم 89 نائبة، وعرض الاصدار ما قدمته النائبات على المستوى الرقابى والتشريعي وجهودهن في تقديم طلبات الاحاطة والاستجواب، ومناقشة المشكلات العامة وكذلك مشكلات دوائرهن الانتخابية .
يأتي ابراز الاتحاد لدور البرلمانيات فى اطار دعمة المستمر للمشاركة السياسية للنساء، والذى كرس الاتحاد له عدة انشطة خلال 6 سنوات مضت، بداية من تدشين حملة "نساء من أجل النساء" والتي درب من خلالها عدد من المترشحات على مهارات التفاوض والدعاية وكسب التأييد، حرصا على دعمهن وتأهليهن لخوض الانتخابات البرلمانية، وقد وصل بالفعل عدد منهن الى البرلمان.
لم تنقطع صلات الاتحاد بالبرلمانيات منذ 2016 وحتى الان، حيث تعاون مع عدد منهن فى اقامة وتنفيذ عدة أنشطة شملت المؤتمرات الجماهيرية وحلقات النقاش وتقديم الدراسات ومقترحات ومشاريع القوانين، وقبل تأسيس الاتحاد كانت قضية المشاركة السياسية للنساء ووصولها الى مواقع أتخاذ القرار من اهداف الحركة النسوية المصرية، وسبق وان قامت رابطة المرأة العربية وهى أحدى الجمعيات المؤسسة للاتحاد بدورا مركزيا فى دفع النساء الى الوصول الى مواقع اتخاذ القرار خاصة فى المناصب القضائية، ولعب الاتحاد العام للنساء دورا فى ابراز قضية وصول المرأة لمواقع اتخاذ القرار خاصة الوظائف التنفيذية كتولي النساء منصب المحافظ وزيادة عدد الوزيرات .
اختار الاتحاد ان يكون موضوع أجندة عام 2019 أنشطة بعض البرلمانيات والقضايا التي كانت محل اهتمامهن بما فيها القضايا ذات الصبغة النوعية التي تتعلق بمشكلات الاسرة والطفولة والخدمات الضرورية والمشكلات الملحة .
ترصد الأجندة بعض من ملامح أداء النائبات اللتى تعاون معهن الاتحاد وتتضمن ابرز القضايا والمشكلات التي طرحت للنقاش، اعتمدت البيانات والمعلومات على رصد لأنشطة نائبات من 7محافظات من خلال المقابلات والاخبار المنشورة فى الصحف والمواقع الالكترونية وأيضاً قد تم الاستعانة بتقارير مؤسسة نظرة للدراسات النسوية حول أداء النائبات في البرلمان، وقد جاء ترتيب النائبات بالأجندة حسب الترتيب الأبجدي، وهذا بالطبع لا يلغى اداء باقي النائبات المتميزات اللتى لم يشملهن الرصد .
حاول الاتحاد خلال العامين الماضين تدعيم علاقات النائبات بالناخبين من خلال حلقات النقاش والمؤتمرات واللقاءات الجماهيرية، كما قدم لعدد كبير من النائبات دراسات وابحاث تساعدهن على اداء أدوارهن تحت قبة البرلمان، من بين تلك القضايا مقترح قانون للأحوال الشخصية والذى استغرق عامين من العمل من جانب خبراء فى مجالات القانون وعلم الاجتماع والنوع الاجتماعي، وكذلك مشروع قانون انشاء مفوضية التمييز، واخر عن وصول النساء لمنصات القضاء، كما قدم الاتحاد فى مجال البحث عدة دراسات واوراق سياسات حول قضية تطوير التعليم، وزواج القاصرات، ومشكلة الغارمات، ومشكلات العنف ضد النساء والطلاق المبكر .
واذ يتمنى الاتحاد ان يستمر التواصل بين النائبات ودوائرهن وان يساهم ذلك فى دعم النائبات بشكل اكبر فانه يسعده ان يقدم نماذج لنائبات بذلوا بقدر ما استطاعوا جهدا لتمثيل مشكلات وقضايا المجتمع اخذين فى الاعتبار قضايا المرأة المصرية التي لا تنفصل قضية تغير وتحسين احوالها عن قضية الاصلاح الاجتماعي وتقدم المجتمع بشكل عام .
 
جدير بالذكر أن الاتحاد العام لنساء مصر اعيد اشهاره  بعد ثورة يناير 2011 كامتداد للاتحاد النسائي المصري الذى أسس بجهود رائدات مصريات على رأسهن السيدة هدي شعراوي عام 1923 ، يعتبر الاتحاد ميراث الحركة النسوية الوطنية اساسا لأنشطته واهدافه، وخاصة مسألة الربط بين تقدم المجتمع وتحرير الوطن وتحرير النساء وتحسين اوضاعهن، وكما كانت ترفع الحركة النسوية شعار المشاركة المتساوية الفعالة للنساء فأن الاتحاد يتمسك بذات الهدف.
 
 
تحميل الملف
© Copyright 2015. All Rights Reserved.